الرئيسية / دراسة / مسار بكالوريا 2018 من الترشيح إلى الإعلان عن النتائج ومعالجة الشكايات

مسار بكالوريا 2018 من الترشيح إلى الإعلان عن النتائج ومعالجة الشكايات

 

أجرت وزارة التربية  الوطنية والتكوين المهني  والتعليم العالي والبحث العلمي تعديلات جديدة على دفتر مساطر تنظيم نيل شهادة البكالوريا برسم دورة يونيو 2018، سواء ما تعلق بمعالجة الترشيحات أو التنظيم المادي والتقني لمراكز إجراء الامتحانات أو الحراس المكلفين بالمراقبة، مرورا بترقيم أوراق التحرير وتصحيحها في مراكز إقليمية وجهوية للتصحيح، وحتى المداولات وإعلان النتائج.

دفتر مساطر تنظيم امتحانات نيل شهادة البكالوريا المعدل في 27 أبريل 2018، يمنح الحق للمترشحات والمترشحين في تقديم شكايات لدى المديريات الاقليمية المعنية في أجل لا يتعدى أسبوعا من تاريخ إعلان نتائج “الباك” في 22 يونيو المقبل، مقابل وصل.

موقع توجيه برو يقدم لكم مسار امتحانات نيل شهادة البكالوريا في دورة يونيو 2018 على صعيد اثنا عشر أكاديمية جهوية للتربية والتكوين بالمغرب.

الترشيح ومعالجة الترشيحات

يتم التأكد من عدم ورود اسم المترشح ضمن لائحة المترشحين الذين تغيبوا عن اجتياز أحد اختبارات الامتحان في دورة سابقة دون تقديم مبرر مقبول، ولا يسمح له بإعادة الترشح إلاّ بعد انصرام  سنتين بعد الدورة التي تغيب فيها.

وتقوم الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بمراقبة لوائح جميع المترشحين، الممدرسين والأحرار، أخذاً بعين الاعتبار القرارات التأديبية المتخذة في حق المترشحين الواردة أسماؤهم في اللوائح الوطنية للغاشين التي يصدرها سنوياً المركز الوطني للتقويم والامتحانات والتوجيه، وكذا بالاستناد إلى لوائح المترشحين الأحرار المتغيبين بدون مبرر.

مراكز الامتحان وإجراء الاختبارات

يتم تحديد عدد المكلفين بالحراسة على أساس مُكلفين اثنين بالحراسة على الأقل بكل قاعة امتحان، مع تحديد لائحة احتياطية في حدود 10 في المائة من مجموع أعضاء لجن الحراسة. وتتحدّد مهام المكلفين بالحراسة بموجب دليل خاص بإجراء الاختبارات تصدره المصالح المركزية المختصة.

ويحضر المداومة في حالة الامتحان الوطني الموحد، عضو عن لجنة إعداد موضوع الاختبار بالمركز الوطني للتقويم والامتحانات والتوجيه، ومفتش مختص في المادة المعنية أو أستاذ شارك في إعداد أو رشح مواضيع المادة المعنية على مستوى الأكاديمية.

 ولا يسمح لأي مترشح مغادرة قاعة الامتحان إلا بعد انصرام نصف المدة الزمنية المخصّصة لإجراء الاختبار.

كما لا يسمح لأي مترشح التوقيع في محاضر الحضور إلا بعد تسليمه لورقة التحرير؛ وفي حالة امتناع المترشح عن تسليم ورقة التحرير، تقوم لجنة الحراسة بتحرير تقرير في الموضوع يُوقّع من طرف كل أعضائها ويُسلّم مباشرة إلى رئيس مركز الامتحان.

وفي حالة طلب المترشح ولوج المرافق الصحية، يتعيّن التأكّد من عدم حيازته لأية وثيقة أو أداة يمكن استعمالها في الغش عند مغادرته وعودته  إلى قاعة الامتحان.

بعد نهاية كل اختبار، يتم إخضاع أوراق التحرير لعملية العد والتحقق الاعتيادية والترتيب التصاعدي حسب أرقام الامتحان من طرف المكلّفين بالحراسة، مع إدراج أوراق الغياب حسب رقمها التسلسلي ضمن أوراق التحرير، وذلك قبل تسليم مجموع الأوراق لكتابة مركز الامتحان، مرفوقة بمحاضر التوقيعات ومطبوع الإجراء وتقارير حالات الغش.

عملية التصحيح

يتولى مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين توجيه تكليفات كتابية فردية لأعضاء لجن التصحيح ترفق بالدليل الوطني للتصحيح، وذلك أسبوعين على الأقل قبل انطلاق عملية التصحيح.

ويتم إحداث مراكز للتصحيح مشتركة بين الأكاديميات المتقاربة أو مركز تصحيح وطني، ويتعلق الأمر بمواد شعبة الفنون التطبيقية وشعبة العلوم والتكنولوجيات وشعبة التعليم الأصيل ومسلك العلوم الزراعية والمسالك المهنية والمسلك الدولي خيار إنجليزية.

إنجاز عملية التصحيح

تُنجز عملية التصحيح بشكل فردي داخل لجن خاصة يتم تشكيلها حسب المواد والشعب والمسالك استناداً إلى قاعدة ثلاثة أعضاء لكل لجنة على الأقل وستة أعضاء على الأكثر، ويضطلع بمهام تنسيق أعمال لجن التصحيح ومراقبة سير عملها مفتش تربوي مختص، الذي يعمل على تعيين منسق لكل لجنة للتصحيح، من بين الأساتذة المصححين.

وفي حالة عدم توفر الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين على مفتش تربوي مختص، يتولّى مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين تكليف مفتش تربوي أو أستاذ مؤهل للاضطلاع بمهام تنسيق أعمال لجن التصحيح.

وللجنة التصحيح الحق في مراقبة تقديرات المصححين الأعضاء كأفراد وفي مراجعة تلك التقديرات تحت إشراف المفتش التربوي باعتباره منسق أعمال لجن التصحيح مع التقيد التام بسلم التنقيط. وتُعتبر نتائج مراجعة التقديرات من طرف اللجنة نِهائية.

معالجة الشكايات وتصحيح الأخطاء

في حالة وجود خطأ في معطيات الشهادة الأصلية، يتم تصحيح الأخطاء وإعادة الطبع على وثيقة جديدة مؤمنة للشهادة المعنية. وتعتبر لاغية كل شهادة تحمل تشطيباً أو تصحيحاً أو تعديلاً حتى وإن كانت مختومة بخاتم الجهة ذات الاختصاص في إصدار الشهادة المعنية.

وفي حالة ضياع الشهادة الأصلية، يتم استصدار وثيقة الاعتراف الإداري بالنجاح بناءً على معطيات ملف الشخص المعني، وذلك بعد تقديم المعني بالأمر بطلب في الموضوع مرفوقاً بشهادة الضياع مصادق عليها من طرف السلطات المختصة، على أن يكون الاستصدار في وثيقة مؤمنة معدّة خصيصاً لهذا الغرض.

Partager
  • 31
    Shares

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.