الرئيسية / دراسة / وزير التربية الوطنية والتكوين المهني محمد حصاد ينهي عصر “السبورة الكْحلة”

وزير التربية الوطنية والتكوين المهني محمد حصاد ينهي عصر “السبورة الكْحلة”

أعلنَ محمد حصاد، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، أنّ عصر “السبورة الكْحلة” في المدارس العمومية المغربية سينتهي مع متمّ شهر أكتوبر القادم، إذ سيتمّ تعويض السبورات الخشبية الحالية، ذات اللون الأسود أو الأخضر الغامق، بسبورات بيضاء عصرية.

وبلغ عدد السبّورات العصرية التي جرى صُنعها، في إطار صفقة أبرمتْها وزارة التربية الوطنية مع مكتب التكوين المهني، 233000 سبوّرة، جرى الشروع في تجهيز الأقسام بها. وستنتهي العملية مع متمّ شهر أكتوبر القادم، “حيث لن تبقى أي سبورة كْحلة بالطباشير”، كما قال حصاد في ندوة صحافية صباح اليوم بالرباط، قدّم فيها مستجدات الدخول المدرسي والجامعي والمهني 2017-2018.

وبخصوص الطاولات، سيتمّ تجهيز المدارس بـ350000 طاولة جديدة، أي ما يمثل 10 في المائة من الطاولات، و146500 كرسي، إضافة إلى 146500 مكتب خاص بالأساتذة. وحسب المعطيات التي قدمها حصاد، فإنَّ الطاولات المصنوعة في مراكز التكوين المهني كلّفت 400 درهم للطاولة، فيما كنت تُقتنى في السابق بـ1200 درهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.